عائدون

عائدون

المقاومه هى الطريق الوحيد لتحرير الارض و الانسان و هى واجب مقدس
 
البوابة*الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول
الرئيسيه

           
مواضيع مماثلة
 
 
 
 
 
 

شاطر | 
 

 طالب الرئيس السوري بشار الأسد وملك الأردن عبد الله الثاني الإدارة الأميركية بالدعوة لسلام شامل في الشرق الأوسط استنادا لمبدأ الأرض مقابل السلام ومرجعيات مؤتمر مدريد التي صدرت عام 1991.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عائدون

avatar

الموقع : عائدون

مُساهمةموضوع: طالب الرئيس السوري بشار الأسد وملك الأردن عبد الله الثاني الإدارة الأميركية بالدعوة لسلام شامل في الشرق الأوسط استنادا لمبدأ الأرض مقابل السلام ومرجعيات مؤتمر مدريد التي صدرت عام 1991.   الثلاثاء مايو 12, 2009 12:41 am

طالب الرئيس السوري بشار الأسد وملك الأردن عبد الله الثاني الإدارة الأميركية بالدعوة لسلام شامل في الشرق الأوسط استنادا لمبدأ الأرض مقابل السلام ومرجعيات مؤتمر مدريد التي صدرت عام 1991.

جاء ذلك في بيان رئاسي عقب مباحثات الأسد وعبد الله في دمشق, حيث عبر الجانبان عن ارتياحهما للمستوى الذي وصلت إليه العلاقات الثنائية. وشدد الجانبان أيضا على ضرورة تحقيق المصالحة ووحدة الصف الفلسطيني بما يعزز الموقف الفلسطيني على الساحة الدولية.

كما أطلع الملك عبد الله الرئيس السوري على نتائج مباحثاته مع المسؤولين الأميركيين في واشنطن في أبريل/ نيسان الماضي.

وقد جاءت زيارة ملك الأردن القصيرة لدمشق قبيل اجتماع وزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي التي تضم 57 دولة في سوريا يوم 23 مايو/ أيار الجاري.

كان الملك عبد الله صرح لصحيفة تايمز أوف لندن البريطانية في مقابلة نشرت الاثنين بأن الرئيس الأميركي باراك أوباما يروج لخطة سلام تشمل كل الدول الإسلامية وليس البلدان العربية فقط.

وذكرت الصحيفة أن مبادرة السلام قد تكون محور خطاب أوباما للعالم الإسلامي الذي سيلقيه من مصر في الرابع من يونيو/ حزيران المقبل.

وتوقع ملك الأردن أن تشجع الخطة إسرائيل على التوصل لتسوية عن طريق عرض بتحسين علاقاتها ببلدان العالم الإسلامي ككل.

وكان مسؤولان أميركيان أبلغا نظراءهما السوريين في دمشق الأسبوع الماضي بأن الولايات المتحدة ملتزمة بالسعي لاتفاقية سلام بين سوريا وإسرائيل.

ورغم ذلك جدد أوباما العقوبات الأميركية على الحكومة السورية في نفس اليوم الذي كان فيه المسؤولان الأميركيان في دمشق وقال إن سوريا "لا تزال تمثل تهديدا للمصالح الأميركية".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ftaeh.montadarabi.com
 
طالب الرئيس السوري بشار الأسد وملك الأردن عبد الله الثاني الإدارة الأميركية بالدعوة لسلام شامل في الشرق الأوسط استنادا لمبدأ الأرض مقابل السلام ومرجعيات مؤتمر مدريد التي صدرت عام 1991.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» قانون رقم 8 لسنة 1991 فى شأن محو الأمية وتعليم الكبار ج1
» قانون رقم 8 لسنة 1991 فى شأن محو الأمية وتعليم الكبار ج2
» شئ عن انتفاضة شعبان 1991
» الترقية للدرجة الاولى فوج 1990 -1991-1992

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عائدون  :: المنتدى السياسى :: المنتدى السياسى و الاخبار :: الاخبار-
انتقل الى: